يجب على المسلم أن يجمع بين الخوف والرجاء، وضح دلالة الحديثين على ذلك

يجب على المسلم أن يجمع بين الخوف والرجاء، وضح دلالة الحديثين على ذلك

جوجل بلس

محتويات

    أسعد الله مساءكم أحبتي بالخير نطل عليكم في هذه المقالة لنكمل حل أسئلة الدرس الثالث الخوف والرجاء من الوحدة الثانية من أعمال القلوب من كتاب الطالب حديث من مواد التربية الإسلامية وسؤالنا لكم كالتالي//

    يجب على المسلم أن يجمع بين الخوف والرجاء، وضح دلالة الحديثين على ذلك.

    أنه اشتمل على الوعد والوعيد المقتضين للرجاء والخوف، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (لو يعلم المؤمن ما عند الله من العقوبة ما طمع بجنته أحد ولو يعلم الكافر ما عند الله من الرحمة ما قنط من جنته أحد). أي يجب على الفرد العمل للآخرة بين الخوف من النار وأن يخاف عذاب الله وأن يبعد عن المعاصي والرجاء في دخوله الجنة برحمة الله ومغفرته.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ يجب على المسلم أن يجمع بين الخوف والرجاء، وضح دلالة الحديثين على ذلك:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً