فصل القول في التشبه بالكافرين

فصل القول في التشبه بالكافرين

جوجل بلس

محتويات

    مساء الخير والبهجة والسرور طلابنا الاعزاء طلاب الصف الاول الثانوي الكرام، يسرنا ان نرحب بكم من جديد في هذا الصرح التعليمي المتميز، فمرحبا بكم.

    صادفنا اليوم سؤالا جديدا من اسئلة الدرس الثامن: “موالاة الكافرين” من الفصل الأول: “الكفر والشرك والنفاق” من الوحدة الخامسة: “اقوال وافعال تنافي التوحيد” في كتاب التوحيد للصف الاول الثانوي الفصل الدراسي الأول حيث ينص ذلك السؤال على الاتي: فصل القول في التشبه بالكافرين.

    ولأننا وعدناكم دوما بأن نقدم لكم كافة الاجابات النموذجية لكافة اسئلتكم فإننا وبكل سرور قد جئنا اليوم لنفي بوعدنا لكم طلاب الصف الاول الثانوي الاعزاء ولنقدم اجابة نموذجية لسؤال فصل القول في التشبه بالكافرين.

    فالإجابة النموذجية للسؤال السابق هي

    فصل القول في التشبه بالكافرين.

    التشبه بالكفار أنواع:

    فإن كان تشبها مطلقا تاما بحيث يكون تشبها في كل شيء فإنه كفر اكبر، وكذا لو تشبه بهم فيما يوجب الكفر مثل ان يلبس الصليب تعبدا وذلك ان النصارى يلبسون الصليب اعتقادا منهم ان المسيح عليه السلام قتل مصلوبا، ففي ذلك تكذيب لقوله تعالى: (وقولهم إنا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم).

    -وقد يكون التشبه بالكفار محرما لا يخرج عن الملة مثل تبرج النساء والفخر بالأحساب، قال تعالى: (والذي لا يشهدون الزور).

    قال بعض السلف: الزور: أعياد المشركين.

     

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ فصل القول في التشبه بالكافرين:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً