السمع والطاعة لولاة الامر في غير معصية الله

السمع والطاعة لولاة الامر في غير معصية الله

جوجل بلس

محتويات

    مع اشراقة هذا الصباح الذي نأمل من الله عز وجل ان يكون صباح خيرٍ وسعادة وسرور علينا وعليكم جميعا طلابنا الاعزاء طلاب الصف الاول الثانوي، يسرنا ان نضع بين ايديكم في موقع المساعد التعليمي باقي حل اسئلة الدرس السادس والعشرون: “حد البغي” في كتاب الفقه للصف الاول الثانوي الفصل الدراسي الأول.

    وسؤالنا لهذا الصباح هو: السمع والطاعة لولاة الامر في غير معصية الله امر مجمع على وجوبه عند اهل السنة والجماعة اذكر ذلك امثلة من الكتاب والسنة.

    تتمثل اجابتنا على هذا السؤال التعليمي بالاتي:

    السمع والطاعة لولاة الامر في غير معصية الله امر مجمع على وجوبه عند اهل السنة والجماعة اذكر ذلك امثلة من الكتاب والسنة.

    تجنب طاعة ولاة الامر في المعروف، والدليل على هذا:

    1-قول الله تعالى: (يا أيها الذين امنوا اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم).

    2-حديث ابي هريرة رضي الله عنه قال: “من اطاعني فقد اطاع الله، ومن عصاني فقد عصى الله، ومن اطاع الأمير فقد اطاعني، ومن عصى الأمير فقد عصاني”.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ السمع والطاعة لولاة الامر في غير معصية الله:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً