علل إذا كان النبي في سفر وأراد أن ينام قبل الفجر نصب ذراعه

علل إذا كان النبي في سفر وأراد أن ينام قبل الفجر نصب ذراعه

جوجل بلس

محتويات

    الصلاة هي عمود الدين، وكان النبي أشد حرصاً على المحافظة على تأدية الصلاة في وقتها دون تأخير، حتى يكون قدوة يقتدي بها المسلمون في حياتهم، وعندما يكون مسافراً واراد النوم نصب ذراعه واضعاً رأسه على كفه، في هذا السياق يأتي سؤال علل إذا كان النبي في سفر وأراد أن ينام قبل الفجر نصب ذراعه ووضع رأسه على كفه، وذلك من كتاب الطالب مادة حديث للصف الرابع الابتدائي الفصل الثاني .

    علل إذا كان النبي في سفر وأراد أن ينام قبل الفجر نصب ذراعه ووضع رأسه على كفه، هنا سنقدم لكم السبب .

    علل إذا كان النبي في سفر وأراد أن ينام قبل الفجر نصب ذراعه ووضع رأسه على كفه

    خشية أن يغلبه النوم فيؤخر صلاة الفجر .

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ علل إذا كان النبي في سفر وأراد أن ينام قبل الفجر نصب ذراعه:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً