موضوع تعبير عن الأم وفضلها وواجبنا نحوها

موضوع تعبير عن الأم وفضلها وواجبنا نحوها

جوجل بلس

محتويات

    موضوع تعبير عن الأم وفضلها وواجبنا نحوها

    مقدمة موضوع تعبير عن الأم

    لقد أنعم الله عز وجل علينا بنعم عديدة، وأعظم نعمة منحها لنا هي الأم، فلا حياة لنا بدونها، فهي أساس وعماد الأسرة والمجتمع، فكلمة الأم تحمل في طياتها أسمى وأجمل معاني من حب، وود، وحنان، وعطف، فهي رمز العطاء والإخلاص، وهي أقرب الناس للإنسان، وهي المسئولة الأولى عن تربية أبنائها وتنشئتهم، لذلك يقدرها الجميع في المجتمع لمكانتها العالية.

    فضل الأم اتجاه أبنائها

    فهي التي تحمل الطفل في بطنها لمدة تسعة أشهر غير مهتمة بآلام الولادة رغم شدتها، في سبيل أن ترى أبناءها وتنسى كل آلامها عند رؤيته لأول مرة، ومن هنا يبدأ مشوارها مع فلذة كبدها، فسهر الليالي الطوال، والتعب من أجل راحتهم، وتخفيف الآلام عنهم، ومنذ نعومة أظافرهم تعمل دائماً على مساعدتهم في بناء الطريق الصحيح لمستقبلهم، ولا تتردد في أن تقدم لهم النصائح حتى يبتعدوا عن الطريق الخطأ، والذي قد يواجهون فيه مشاكل وصعوبات، فالأم هي المدرسة الأولى التي يتعلم فيها الطفل مبادئ دينه، وذلك من خلال بث القيم والاخلاقيات، والروحانيات، وإشعاره بوجود الله سبحانه وتعالى، وتعلمه محبته عز وجل ومخافة إغضابه، وهى بذلك تضمن للطفل حياة في رعاية الله، فبذلك تخرج جيلاً فاضلًا يقوم على الحب، والإيمان، والخير، والعطاء الغزير سواء أكانت في الحياة أم في رحاب الله.

    مكانة الأم في الإسلام

    ولقد كرم الإسلام الأم، وأعطى لها مكانة عظيمة، فهي التي حملت وأنجبت وربت وضحت، وتحملت الكثير كي يسعد أبناؤها، وحافظت على النعمة التي أنعم الله بها عليها وهي الأولاد، ولقد أوصانا الله سبحانه وتعالى ببرّ الوالدين والإحسان لهم، فقد جعل طاعته من طاعتهم، ورضاه من رضاهم، كما أنه من أحب الأعمال وأفضلها عند الله تعالى بعد الصلاة، فجعله واجباً على كل مسلم ومسلمة، وخص بها الأم أكثر، لما واجهته من تعب وجهد وكد.

    دور الأبناء اتجاه الأمهات

    برّ الأم واجباً دينيّاً وأخلاقياً، حيث أمر الرسول صلّى الله عليه وسلّم المسلمين بطاعتها، لما لها من أهميّة في حياة الفرد، فهي المربية، الحاضنة، والمعلمّة، وقد تعبت في حملهم في أحشائها تسعة أشهر، فضرورة احترام الأم والحفاظ على مشاعرها، وعدم إيذائها بأي شكل من الأشكال، فالحصول على رضا الأم واحد من أهم أسباب النجاح في الحياة، والطريق الأمثل للحصول على رضا الله ومحبته والفوز بالحياة الآخرة، ويحظى البارّ بأمه برضا الله، ومحبته، والفوز بجنته، ويحصل الشخص على السعادة التامّة في الدنيا، ويكثر رزقه وتحلّ البركة في صحته وأمواله، وهو سر الطمأنينة والراحة النفسية.

    خاتمة موضوع تعبير عن الأم

    الأم هي الجوهرة واللؤلؤة الثمينة، والتي لا يعرف قدرها إلّا من حرم منها ومن حنانها وعطفها، لذلك علينا أن نكون الحضن الدافئ لها في كبرها، لأنها هي من كانت الحضن الدافئ لنا في طفولتنا، وعلينا بطاعتها وبرها، حفظ الله كل أمهاتنا ورعاهن من كل سوء.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ موضوع تعبير عن الأم وفضلها وواجبنا نحوها:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً