انشاء عن الاحترام

انشاء عن الاحترام

جوجل بلس

محتويات

    انشاء عن الاحترام

    الإنسان بطبيعته لا يستطيع العيش بمفرده، بالفطرة الإنسان يعيش بين مجتمع وعدد كبير من الناس فيجب عليه التواصل معهم والتعامل لأنه لا يستطيع الإنسان في هذه الحياة بمفرده فيجب عليه التعامل مع الآخرين، فهو يتميز عن باقي المخلوقات بالعقل الذي يجعله يميز السلوكيات عن بعضها البعض والوسائل التي يجب عليه التطرق لها للتعامل مع الآخرين ومن هذه الوسائل الاحترام فهو يعمل على تقوية علاقته بمن حوله وجعلها متماسكة مترابطة فيسود الحب والألفة في المجتمع.

    الاحترام

    الاحترام هو خلق سامي نبيل وصفة إيجابية يجب على الجميع التحلي بها يظهرها الفرد للأشخاص من حوله من كبار السن أو أشخاص مرموقين في المجتمع أو أولياء الأمور وشعور الاحترام شعور متبادل فمن تقدم له الاحترام يقدم لك بالمثل، مما ينشر المحبة والألفة بين أفراد المجتمع فالمجتمع الذي يسوده احترام متبادل بين أفراده مجتمع راقي رفيع متماسك قوي يتطور بعلاقات أفراده ومواطنيه.

    توجد عدة أشكال يتضمنها الاحترام وتتمثل في //

    • احترام الإله، يكون بطاعته وعبادته وتنفيذ أوامره على أكمل وجه، لنيل رضاه ومغفرته وتوفيقه في الدنيا والآخرة.
    • احترام الإنسان بصفة عامة وحقوقه، فلكل شخص في المجتمع حق في ذلك أن نحترم شخصيته ومعتقداته مهما كانت بصورة مساوية بغض النظر عن التمييز والأمور الأخرى في حياتنا اليومية.
    • احترام الوالديْن من قبل الأبناء، فرضا الوالدين يندرج تحت رضا الله عز وجل، وفي احترامهم من قبلنا ننال رضاهم ونكسب محبتهم وتتيسر أمامنا أمور الحياة ويسهل طريقنا من وراء رضاهم ودعواتهم حيث نصت عليه الكثير من الآيات القرآنية.
    • احترام المرأة، هو واجب على كل فرد أو رجل في المجتمع، فيجب إعطاؤها حقها في العمل من حيث إجازة الولادة وساعات الأمومة، وإعطائها حرية التعليم والاختيار والابتعاد عن أسلوب الاضطهاد والترغيب من قبل الأهل أو المقربين، وإعطاء المطلقة والأرملة حقوقها كاملةً.
    • احترام ذوي الاحتياجات الخاصة، وهم الأشخاص الذين يعانون من مرض معين أو حالة خاصة ليس له سيطرة عليها أو قدرة على منعها، ويكون احترام هؤلاء الأشخاص بعدم الاستهزاء بهم أو التقليل من شأنهم، أو توجيه الكلمات الجارحة لهم، ويكون أيضاً بالاعتناء بهم من قبل المؤسسات الاجتماعية والدولة وتوفير الحياة الكاملة لهم.

    والاحترام هو صفة مغروسة في داخل الإنسان السوي، وهذه الصفة تطال احترام الحيوان بعدم قتله أو إلحاق الأذى به وإطعامه أو تركه ليبحث عن رزقه والابتعاد عن تعذيبه، واحترام النبات بسقايته والاعتناء به وعدم تقطيع الأشجار أوضربها بالعصا، أوحرقها.

    وهنالك احترام الشخص المتقدم في السن واحترام رئيس العمل واحترام حقوق الأطفال واحترام الذات.

     

    خاتمة إنشاء عن الأخلاق//

    قيمة الإحترام هى القيمة الإنسانية العامة التي اهتمت بها كل الأديان السماوية، فهي القيمة التي تجعل الإنسان يستطيع عمل علاقات تربطه بغيره من الأفراد فتنجح العلاقات الاجتماعية وينجح المجتمع ككل. فعندما يحترم الإنسان حقوق الآخرين المعنوية كالكرامة والحرية والديانة، وكذلك هناك حقوق مادية كحقه في العيش بسلام سوف تسود روح المحبة المجتمع.

    أيضاً إن الاحترام واجب علي كل فرد كبير او صغير فاحترم ذاتك واحترم غيرك ليحترمك و تحلي بهذه الصفة النبيلة الجميلة التي ترفع من قدرك امام نفسك وامام الناس .

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ انشاء عن الاحترام:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً